الأربعاء، يناير 01، 2014

رَويـَّة


أسمـعُ للقـَاصي والـدَّاني
أمتعَنـِـي أو آذى أذَانـِـي

فأحَصِّـلُ فحـْوى كَلمـاتِه
وأقولُ إن فكري هـَدانِي

أسْتلهـِمُ مَعـْنى ما يجـْري
وأصوغ بعــدها ألْحـَـاني

يُحيني لسـَاني إن صَمـتَ
وأمـوتُ إن صمتَ جَنَاني

فهُـراء خُطبـُـك إذا كـَانت
عبَاراتٌ من غير مَعـَـاني

ما جَدْوى بلاغـَة ألفاظِـك
والفعـْـلُ مُشينٌ مُتجـَـاني

تحْسَبكَ على غِشي قـَـادر
وخِـداعُك واهي البنيـَـانِ

ينْهـَار مـن طـرقة حِنكــة
أو نظـْرة مَنطق عقـْـلاني

فحمـِـاقة ظـَنـك بدوامــِـه
وغـبـَاءٌ كـَـامل الأركـَـان

فما عـَـاد ينـْخـَدع البَشــرُ
وما عـَاد يقـْدِرهـم جــَاني

تـَراهم شــربوا كـَاسـَـاتك
وهــامُوا مثـْـل القطعـَـان

فتـُـزيدُ من نـَار غـَـرامـِك
وتـمثـِــلُ دَور المُـتـَفــَاني

مُنتشيـَـا تـتيقــنُ نـَصـْـرك
وتـَبـْـدأ صَقـْـل التِـيجـَــان

فتـُــلاقـِي ضـد مـا أمِلـْـتَ
وتـُسْقـَـى الخـَيبـَة أطـْنـَـانِ

وتُشـَجُ مِـن هَول الصَـدْمة
مَصْعـُـوق تـَائـِه الوجْـدانِ

مُـبْصِـر قد ضَـللَهُ كـَفيـفٌ
ذئـْـبٌ سيــِقَ كالخـِـرفـَان!
..

هناك 4 تعليقات:

  1. والنبى ده يا ريته كان كفيف

    ردحذف
    الردود
    1. مش مهم أوصاف من صنع الحدث أو الفعل المهم إنه عمله!
      ..
      دايما منور المكان :)

      حذف
  2. يُحيني لسـَاني إن صَمـتَ
    وأمـوتُ إن صمتَ جَنَاني

    ماشاء الله كلمات جميلة
    بارك الله فيك

    ردحذف

فضفض و قول اللي في ضميرك
مشتاق صديقك لأي قول